fbpx

مصر والسعودية هي المراكز الإقليمية المستقبلية للشركات الناشئة العربية


تحدثت صحيفة ذا ناشيونال، في تغطيتها لمؤتمر الشرق الأوسط لكلية لندن لإدارة الأعمال عن مستقبل الشركات الناشئة في مصر السعودية.

وخلال المؤتمر قال عمر المجدوعي المؤسس المشارك والرئيس التنفيذي لشركة رائد فينشرز السعودية “أعتقد أن الدول الكبرى في المنطقة التي لديها إمكانات هائلة مثل مصر والسعودية. تلك الدولتان ستكونان أكبر نقطتي انطلاق للموجة المقبلة من المشروعات الناشئة الكبيرة. ولا أعني الشركات الناشئة متوسطة أو صغيرة الحجم، ولكن الشركات الناشئة الكبرى مثل كريم”.

وأشارت الصحيفة إلى أن شركة رائد فينشرز السعودية استثمرت العام الماضي في شركة سويفل المتخصصة في النقل الجماعي باستخدام تطبيقات الهواتف الذكية.

يقول المجدوعي: “لقد خرجت هذه الشركة من القاهرة لحل مشكلة عالمية وهي تنمو بسرعة فائقة وبصحة فائقة، إنهم يقومون بعمل عظيم في مصر ، وقد توسّعت الآن إلى كينيا وإثيوبيا.”، مرجحاً أن تظهر عدداً كبيراً من الشركات الناشئة الجديدة الكبري من الأردن ولبنان والإمارات العربية المتحدة.

واتفق أمير فرحا ، الشريك المؤسس والعضو المنتدب في “بيكو كابيتال” ، مع “المجدوعي” على أن مصر والمملكة العربية السعودية هما مصدر الاهتمام.

يقول أمير: “عندما بدأنا العمل عام 2014 ، كان ما رأيناه هو نماذج الأعمال المقلدة copycat business models. وكان ثمانون في المائة من الشركات في صناديقنا من تلك النوعية من النماذج المقلدة”.


Like it? Share with your friends!

0 Comments

ما رأيك؟ قم بالتعليق

%d مدونون معجبون بهذه: