fbpx
3 نصائح لبناء شبكة علاقات قوية مع الناجحين والمؤثرين في مجالك
3 نصائح لبناء شبكة علاقات قوية مع الناجحين والمؤثرين في مجالك

3 نصائح لبناء شبكة علاقات قوية مع الناجحين والمؤثرين في مجالك


النجاح في ريادة الأعمال = شراكات قوية

عندما يتعلق الأمر بعالم المال وريادة الأعمال فلا صوت يعلو فوق صوت العلاقات، فالشركات التي استطاعت الصمود عبر السنين دائماً ما تجد أن مؤسسيها استطاعوا نسج شبكة من العلاقات والشراكات مع الفاعلين في مجال عملهم.

فكلما كان المؤسسون على تواصل أكبر بالدوائر الفاعلة والأشخاص المؤثرين؛ فإن فرص الشركة في النمو وزيادة الأرباح والدخول في شراكات جديدة يزداد بوتيرة أسرع من غيرها.

الخبر السار هنا هو أن تكوين روابط وعلاقات في عالم الأعمال ليس مستحيلاً. أصبح الأمر أكثر سهولة للوصول إليهم لكنه أيضاً أكثر منافسة مما مضى، لكن الأمر يتعلق بالتكتيكات اللازمة للوصول إلى هؤلاء الأشخاص.

 

1- الخروج من منطقة الراحة

يدرك رجال الأعمال الناجحين أن الفرص الجيدة تأتي لمن يبحث عنها ليس لمن ينتظرها، أية مقابلة، أو مؤتمر، أو اجتماع قد يكون فرصة محتملة لعقد شراكة قد تقفز بعملك إلى مكان آخر؛ لذا عليك أن تضع نفسك في المكان والزمان حيث من المحتمل أن تأتي الفرصة وأن تؤمن بحظوظك أنك ستصل لمن تريد الوصول إليه يوماً ما؛ فهذا التحفيز الذاتي هو ما سيجعلك تتحرك بشكل مستمر وتبتعد عن منطقة الراحة. واصل الحركة، واصنع الفرصة لا تنتظرها.

 

2- أظهر قدراتك

عندما تتاح لك فرصة مقابلة شخص مؤثر قد يفتح لك آفاقًا جديدة في عملك، قد تكون هذه الفرصة الأولى والأخيرة لمقابلته لذا عليك إظهار قدراتك واهتمامك بما يفعل.

يقول رائد الأعمال والرئيس التنفيذي لـ EvaBot رابي غوبتا: “إن مفتاح تعزيز العلاقات مع أصحاب النفوذ هو إظهار أنك تهتم بإنجازاتهم فهؤلاء الأشخاص دائمًا ما يكون لديهم ذكاء كبير واعتزاز بما يقدموه لذا عليك استغلال ذلك.

بالإضافة إلى التعبير عن الاهتمام بعملهم، يمكنك حتى إرسال هدايا صغيرة لشكرهم على مشاركة وقتهم معك. هذه اللمسات الصغيرة هي ما يساعدك على التميز عن الآلاف الذين يقابلونهم.

 

3- تعلم كيف تسير الأمور

الأشخاص ذوي النفوذ كالقطار لا تحاول تغيير مساره لتصل أمام باب منزلك فقط كن من ضمن الركاب وحتماً ستصل لما تريد.

عند نسج علاقتك مع أشخاص مؤثرين لا تحاول مباشرة الاستفادة من ذلك لتحقيق ما تريد، فهذه النظرة الأحادية قد تؤدي إلى هدم كل شيء. يجب عليك أولاً التركيز على أن تكون جزءاً من منظومة عملهم لا يمكن الاستغناء عنه وضرورياً لتلبية احتياج أساسي لتسيير أعمالهم، عندها ستصبح جزءًا لا يتجزأ من شبكة أعمالهم. وبالتبعية سيكونون أكثر استعدادًا لتقديم المساعدة لك في المستقبل فهي علاقة منفعة متبادلة.

 

المصدر: Forbes


Like it? Share with your friends!

0 Comments

ما رأيك؟ قم بالتعليق

Choose A Format
Story
Formatted Text with Embeds and Visuals
%d مدونون معجبون بهذه: