fbpx

رحلة رائد: 1- كيف نبدأ؟


ريادة الأعمال تبدأ بفكرة – كيف نحصل على أفكار مشروعات ناجحة؟ وكيف يمكن أن نقيم جدوى الأفكار؟

 

للشركات الناشئة دورة حياة تتشكل من عدة مراحل تصاعدية تحتاج كل منها للتخطيط الجيد؛ لتتمكن الشركة من العبور للمرحلة المقبلة. هذه الدورة تتشكل من 5 مراحل رئيسية وهي:

 

  1.  دراسة احتياجات السوق وطرح وتقييم الأفكار الممكنة لسد هذه الاحتياجات.
  2.  إقامة نموذج العمل وعرض المنتج المبدئي.
  3.  البحث عن تمويل.
  4.  إدارة الاستثمارات ومراحل التمويل.  
  5.  تنمية الشركة والبحث عن أسواق جديدة ومستثمرين جدد.

في هذه السلسلة من المقالات والتي ستحمل عنوان رحلة رائد سنتناول خطوات تنشئة شركة من الصفر وحتى إطلاق منتجك الجديد إلى السوق، وهذا المقال هو الجزء الأول من المرحلة الأولى لمعرفة كيف يمكن البدء في مشروع جديد:

 

دراسة احتياجات السوق وطرح وتقييم الأفكار الممكنة لسد هذه الاحتياجات

 

نقطة الإنطلاق في عالم ريادة الأعمال تبدأ بالفكرة، لكن قبل أن نتناول كيف يمكن أن نحصل على أفكار جيدة لابد وأن نسأل،

ما هي العوامل التي تحدد احتمالية نجاح الأفكار من عدمها؟ للإجابة على هذا السؤال، نحتاج إلى النظر إلى دراسة حالة لأمثلة على شركات ناشئة استطاعت الصمود في السوق.

على سبيل المثال سوق.كوم .. السوق الإلكتروني الأول في العالم العربي، لكن ما الذي جعل فكرة إنشاء سوق إلكتروني تصمد في المنطقة العربية التي تعج بالمولات والمجمعات التجارية؟

يرى الخبراء أن هناك مجموعة من العوامل استخلصها المؤسسون عند دراسة السوق، ساعدتهم على إطلاق فكرة ناجحة استحوذت على سوق التجارة الإلكترونية العربية منذ عام 2005، وهي كالتالي:

 

1- التجربة

خبرة رونالدو مشحور الرئيس التنفيذي في أسواق التجارة الإلكترونية، والتي مكنته عام 2005 من قراءة الثورة القادمة في العالم العربي فيما يخص الخدمات المقدمة عبر الإنترنت.

2- حجم السوق العربي

والتي تضمن عدم تشبع السوق، وفي حالة سوق.كوم منح حجم السوق العربي الشركة إمكانية كبيرة لنجاح فكرة التسوق الإلكتروني، فعدد المستخدمين المتوقع والازدحام الذي تعاني منه البلدان العربية، خلق جمهور واسع يبحث عن بديل لعمليات التسوق التقليدية؛ مما يوضح أن حجم السوق الذي تقبل في الدخول إليه بمشروعك الجديد، قد يقلل أو يعزز من إمكانية النجاح.

 

3- تقييم حواجز الدخول

تمكنت سوق بفضل شبكة العلاقات التي يتمتع بها مؤسسوها من تأمين الاحتياجات اللوجيستية للمشروع، من مخازن وعمليات نقل وشركات شحن وإنشاء شبكة للدفع عند الطلب.

هذه الاحتياجات تؤمن للشركة حصتها من السوق حيث يصعب على أي منافس الدخول بنفس القوة والقدرات التي تتمتع بها سوق.كوم، وهو ما ساعد الشركة كثيراً على البقاء بنفس القوة.

حواجز الدخول هي إحدى أهم النقاط التي يجب تقييمها عند دراسة السوق، حجم تجربة المؤسسين، الإمكانيات المتاحة، شكل التمويل المتوقع الحصول عليه بالإضافة للدراسة الجيدة لقدرات المنافسين لتفادي هزيمة المشروع منذ البداية.

 

4- تكامل القدرات

أي فكرة أياً كانت لها عدة أبعاد تحتاج لفريق متكامل القدرات ليتمكن من تحويلها لمشروع. فريق سوق.كوم امتلك:

  •  مهارات القيادة بالعمل في منصات للتجارة الإلكترونية قبل تولي إنشاء مشروع جديد.
  •  القدرات التقنية لبناء منصة للتجارة الإلكترونية والإشراف على عمليات الدفع.
  •  الإمكانات الكافية لتوفير الدعم اللوجيستي للمشروع من عمليات تخزين ونقل وشحن.
  •  بالإضافة للشغف إتجاه إقامة مشروع ريادي في ذلك الوقت والرغبة في المغامرة بدخول سوق جديد -آنذاك عام 2005-.

 

5- التمويل

التمويل هو الوقود اللازم لأي شركة ناشئة، لابد من تحديد حجم وشكل التمويل الذي تحتاج إليه الشركة في كل مرحلة من دورة حياتها -من خلال دراسة الجدوى وحجم النمو المتوقع للسوق- وكيف يمكن الحصول عليه، وما الجهات التي يمكن أن توفر هذا الدعم لمشروع جديد.

سنقوم بتناول التمويل تفصيلاً في مجموعة لاحقة من المقالات.

 

6- شبكة العلاقات القوية

هذا العامل تحديداً لا يمكن توفره لرواد الأعمال الصغار والمبتدئين حديثاً في هذا المجال، لكن أهميته لا تكمن في المراحل الأولى للمشروع -إلا إذا كنت تريد البدء في سوق يتسم بتنافسية كبيرة- بل تحتاج هذه العلاقات في مرحلة التوسع والبحث عن أسواق جديدة حيث تحتاج لشبكة علاقات تقدم لك الدعم الاستشاري والفني واللوجيستي لتتمكن من الدخول إلى السوق، وهو ما مكن سوق.كوم من النجاح في كل البلدان التي باتت تتوفر بها خدمات الشركة.

 

7- المعرفة

تختلف احتياجات الأفكار باختلاف طبيعة المشروعات التي ستنتجها، فهناك مشروعات تحتاج لقطعة أرض، أو مقر في منطقة تجارية مرموقة أو أصول مالية كبيرة. لكن الأهم من كل ذلك هو أن تعرف كيف تدار هذه الأصول أو بالإنجليزية ” The Know-How”.

كيف تدير عمليات التسويق، التصنيع، التطوير، التمويل والعمليات الحسابية داخل وخارج الشركة. يصعب على شخص واحد أن يمتلك كل هذه القدرات والمعارف. لذلك يحتاج رائد الأعمال الناجح للإلمام بالجوانب الفنية والتقنية التي يحتاج إليها لتنفيذ الفكرة، ودراسة كيفية تقييم فريق العمل الذي يريد توظيفه لتلبية احتياجات المشروع وتقليل حجم الفجوات التي قد تعاني منه الشركة في البداية.

في المقال القادم عن المرحلة الأولى، سنتناول كيفية إعطاء الأفكار تقييم نهائي قائم على دراسة السوق، وكيف يمكن أن نحصل على الأفكار الواعدة التي يحتاج إليها السوق، وكيفية التغلب على نقص عوامل النجاح.

قم بعمل تقييم مبدئي لعوامل النجاح التي تتوافر في فكرة مشروعك من 0 إلى 7.

المصدر: إدراك


Like it? Share with your friends!

0 Comments

ما رأيك؟ قم بالتعليق

%d مدونون معجبون بهذه: